توقع منع السفر الى ايران وقطع العلاقات التجارية معها

In البرلمان, سياسة

 

 

 

بسبب استمرار وتفاقم التدخل الايراني في شؤون البحرين

اغلاق البعثة الدبلوماسية بايران كان على خلفية الاعتداء على سفارة السعودية بطهران

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

توقعت مصادر نيابية ، اقرار مجلس النواب الثلاثاء المقبل الاقتراح برغبة بصفة مستعجلة بشأن قيام الحكومة بقطع العلاقات التجارية مع إيران ومنع المواطنين من السفر إلى إيران ، علاوة على  قرار الحكومة بقطع العلاقات الدبلوماسية، وقطع حركة الملاحة الجوية والبحرية في يناير 2016 .

واشار غانم البوعينين وزير شؤون مجلسي الشورى والنواب في رد الحكومة بانها تؤكد خالص تقديرها لمجلس النواب على اهتمامه بالموضوع وتؤكد ان الامن القومي للبحرين ياتي في اولوياتها.

وكان رد وزارة الخارجية على مجلس النواب في رسالة مطولة اشارة فيها الى ان “الوزارة قد درست الاقتراح برغبة “بصفة الاستعجال” بهذا الشأن ، واذ تقدر الحكومة حرص مجلسكم الموقر على تحقيق ما ترمي اليه من الرغبة من اهداف ، تمثل في الرد على التدخلات الايرانية السافرة وغير المشروعة في الشؤون الداخلية للدول العربية والخليجية، وبالاخص تدخلاتها السافرة في الشؤون الداخلية للبحرين ، والتي تحاول من خلالها تقويض الاستقرار وربث روح الفرقةوالتصارع الطائفي في اان الحكومة تؤكد ، بانه بناءا على قرار مجلس الوزراء صدر بيان من الخارجية في الرابع من يناير 2016 ، نص على قطع البحرين علاقاتها الدبلوماسية مع ايران ،والطلب من جميع اعضاء بعثتها مغادرة البحرين خلال 48 ساعة ، كما قامت البحرين باغلاق بعثتها الدبلوماسية بايران وسحبت جميع اعضاء بعثتها ، واستدعت القائم باعمال السفارة وسلمته مذكرة بهذا الشان ،وقد جاءات تلك الاجراءات نتيجة استمرار وتفاقم التدخل السافر والخطير من ايران في شؤون البحرين ، وعلى خلفية الاعتداءات الاثمة والجبانة التي تعرضت لها سفارة السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد ، والتي تشكل انتهاكا صارخا لقواعد القانون الدولي والاتفاقيات ذات الصلة ، كما قامت وزارة المواصلات والاتصالات بايقاف جميع رحلات شركات الطيران من والى ايران اعتبارا من 13 يناير 2016 ، وكذلك تم منع السن الايرانية من استخدام الموانئ البحرية البحرينية” .

علما بان دول التعاون وخصوصا الامارات العربية المتحدة لها علاقات  تجارية قوية مع ايران بالاضافة الى عدم قطع العلاقات الملاحية الجوية والبحرية معها .

 

أضف تعليق:

بريدك الإلكتروني لن يتم نشره

قائمة الموبايل