كتاب الوعي بأهمية “اقتصاد المرونة”

In إقتصاد, ثقافة

طرق تعامل العالم مع الأزمات الاجتماعية والاقتصادية ” البحرين نموذج”

 رحلة حول إمكانيات اقتصاد (القدرة على الصمود)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مفهوم المرونة العالية أو (القدرة على الصمود) يستخدم في كل العلوم والفنون تقريبا كل يوم، بالرغم باننا اصبحنا لا نراه اليوم مرتبط بأساس وجودنا. فالمرونة هي اساس اي قدرة للصمود واي عقلية متجددة مرنة تستطيع ان تقدر وتستفيد كل ما هو جميل من حولنا، ومن خلالها نضمن تحسين التأثير على الاقتصاد الاجتماعي.

هذه مقدمة كتاب المؤلف البحريني الدكتور محمد بوحجي والذي بعنوان  (اقتصاد المرونة) ليكون الكتاب الاول من نوعه الذي يؤسس لمسار جديد يحمل الكثير من القيم التي تشكل الحاجة الماسة إلى الاستقرار في أي بلد، ومجتمع، ومؤسسة وأفراد. فاقتصاد المرونة هو اقتصاد يقوم على صناعة التعايش من خلال تضامن التخصصات.

يغطي الكتاب الذي دشن في يناير الجاري ،مراجعة شاملة لدور القدرة على الصمود في صناعة اقتصاد اجتماعي أفضل. واستهدف بوحجي تزويد الممارسين والباحثين وقادة التطوير في المجتمعات بخارطة طريق لتعزيز ممارسات اقتصاد القدرة على الصمود وهندسة التعايش المؤسسي والمجتمعي.

ويتناول المؤلف سبل التصدي للصدمات المعاكسة وخفض التكاليف المرتبطة بالهياكل الاقتصادية الضعيفة من خلال القدرة على استيعاب التقلبات والارتداد نحو الاستدامة او الاستقرار.

يهدف الكتاب ان يلهم القارئ ليكون مساهما ايجابيا في مجتمعه، وليعزز من قدرته وقدرة مؤسسته ومجتمعه ووطنه على الاستجابة للأزمات المفاجئة في رحلة الحياة. الكتاب يستحق المزيد من الاستكشاف في ظروف شاقة وغير مستقرة في الكثير من دول العالم اليوم.

 

يأخذنا المؤلف إلى رحلة حول إمكانيات اقتصاد (القدرة على الصمود) في كل فصل من الفصول العشرة. ويهدف الفصلان الأول والثاني إلى وضع الأساس حول ما هو اقتصاد المرونة او القدرة على الصمود، وكيف يؤثر ذلك على اقتصادنا الاجتماعي. ويتناول الفصل الثالث تاريخ اقتصاد القدرة على الصمود وأحدث تطوراته.

ثم يناقش المؤلف الممكنات المختلفة للاقتصاد والقدرة على الصمود في الفصلين الرابع والخامس. ويستكشف الفصلان السادس والسابع كيفية إدارة التغيير نحو اقتصاد القدرة على الصمود من أجل تحقيق تحول أفضل، وكيفية بناء هذا التغيير من خلال هندسة القدرة على الصمود. ويرتبط الفصل الثامن بجميع الفصول السابقة لأنه يركز على متى وكيف سيتم قياس الاقتصاد المرن. ويلي ذلك القدرة على الصمود من خلال حل المشكلات حيث تتم مناقشة المواقف المعقدة للمرونة، وما هي أفضل الممارسات في التعامل معها. ويتضمن الفصل الأخير تعريف بأفضل الممارسات التي تحقق الاستدامة لاقتصاد المرونة والقدرة على الصمود.

الكتاب تضمن بالأمثلة والقصص ومع ذلك فان رسالته بسيطة جدا وكانها تقوم: “على الرغم من أنه يمكنك هندسة الازدهار الاقتصادي دون مرونة، لا يمكنك الحفاظ على الازدهار والحفاظ عليه بدون اقتصاد قائم على المرونة والقدرة على الصمود”.

يمكنك أيضا قراءة هذه المواضيع!

توقع  لجؤ البحرين وعُمان إلى تخفيض قيمة عملتيهما رغم المخاطر

  ضرورة تطوير هيكليات لتوفير السيولة تتضمن آليات رقابة لدول الخليج الخوف من العدوى دول التعاون مضطرة دعم عملتي عمان والبحرين ممتلكات

أكمل القراءة …

عودة ” بوصفوان” الى قناة اللؤلؤة .. فهل تتجه نحو الاعتدال ؟

      اتهام القنوات والمواقع الاعلامية المعارضة المساهمة بتأزيم الاوضاع                   عاد الصحفي البحريني عباس بو صفوان الى قناة اللؤلؤة المعارضة التي تبث

أكمل القراءة …

كتاب يوثق مدينة المنامة خلال عقد بالصور

  تجسيد للنهضة الاجتماعية والثقافية والعمرانية في البحرين ابراز سمات التسامح والتعايش والتآخي الذي تعيشه العاصمة             وثق اكثر من 30 فنان تشكيلي

أكمل القراءة …

أضف تعليق:

بريدك الإلكتروني لن يتم نشره

قائمة الموبايل